التعليم الديني: تقليد راسخ في قصور وواحات غرداية
Search
Vendredi 10 Juillet 2020
Journal Electronique

يعتبر التعليم الديني سيما تحفيظ القرآن الكريم للأطفال من بين أبرز التقاليد الراسخة المنتشرة عبر قصور وواحات غرداية. ويتوفر كل مسجد مشيد عبر أحياء الولاية على قاعة كبيرة تسمى "محضرة" (أعزام أو أكربيش باللغة الأمازيغية).

تخصص لتلقين تعاليم ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف وتحفيظ آيات القرآن الكريم للأطفال غالبا بداية من سن 4 سنوات.

وأوضح في هذا الصدد عمي بكير أحد أعيان غرداية لـوأج "أن المسار الذي لا مفر منه بالنسبة للأطفال هو الإلتحاق بالمدارس القرآنية التي تعد عادة متوارثة عن الأسلاف حيث نحرص على المحافظة عليها من جيل لآخر من أجل تنشئة الأطفال على تعاليم الدين الإسلامي".

وأضاف: "مهما بلغنا من العمري فإننا لازلنا نحتفظ في زاوية من ذاكرتنا بذكرى التحاقنا بالمدارس القرآنية لأول مرة", قبل أن يؤكد أن حرص الآباء على تحفيظ النشء القرآن الكريم وتلقينهم تعاليم وقواعد الإسلام يعد من المبادئ الأساسية للتربية الدينية التي يتم من خلالها تعزيز الهوية وشخصية أبنائهم.

ويستفيد حاليا ما لا يقل عن 10.135 تلميذا من بينهم 6.555 فتاة من هذا النوع من التعليم على مستوى نحو 600 قسما لتعليم القرآن العظيم ي منها 225 بمدارس الإباضية و 32 زاوية يتواجد أغلبها بواحات متليلي والمنيعة حسب إحصائيات مديرية الشؤون الدينية والأوقاف.

ويشرف على هذه الأقسام المعتمدة من طرف مديرية القطاع مدرس قرآن أو طالب, يقوم يتلقين الأطفال سور القرآن الكريم وفقا لمنهجية بيداغوجية ترتكز أساسا على قدرات الحفظ لدى الطفل.

ويجلس هؤلاء الأطفال على حصير في شكل نصف دائريي حيث يكون الأولاد من جهة والفتيات في جهة أخرى ولديهم محبرة ولوح خشبي مستطيل يكتبون عليه بواسطة أقلامهم المصنوعة من القصب الآيات القرآنية التي يمليها عليهم المدرس.

وشهدت الطريقة التقليدية لتدريس القرآن العظيم تطورا في السنوات الأخيرة من خلال إدراج ألواح كتابة بيضاء اللون يتم الكتابة عليها بالقلم اللبادي إذ يمكن للطفل أن يمسح الآيات المكتوبة بعد الإنتهاء من حفظها عن طريق ممسحة خاصة.

وذكر أحد الأطفال الذي انتهى من عرض ما حفظه من القرآن على معلمه "أن استخدام هذا النوع من الألواح عملي جدا ويحول دون اتساخ ملابسنا''.

وحسب المدير الولائي للشؤون الدينية والأوقاف الحاج محمد أمير عبد القادر فإن عدد الأطفال الذين يتابعون تعليم القرآن على مستوى هذه الأقسام قابل للزيادة والنقصان حسب المواسم سيما عندما يعود الأبناء المنحدرين من المنطقة الى غرداية لقضاء العطلة الصيفية.

وساهم الإهتمام الكبير الذي يوليه السكان المحليين لهذا النمط من التعليم في دفع السلطات العمومية إلى تنظيم ملتقى وطني للتعليم القرآني بغرداية التي ستحتضن طبعته الرابعة من 20 إلى 21 أكتوبر الجاري.

بخصوص المرافق الدينية, فإن ولاية غرداية تحصي نحو 270 مسجدا من بينهم 130 (102 يتبع المذهب المالكي و 102 المذهب الإباضي) وهي مساجد كبيرة التي تؤدى بها صلاة الجمعة و 32 زاوية ونحو 600 قسم للتعليم القرآني يستقبلون نحو 70 ألف تلميذا.

ويضاف إلى ذلك معهدين إسلاميين تابعين للمذهب الإباضي بمدينتي غرداية والقرارة ولهما أهمية عالمية بالنظر إلى دورهما في نشر تعاليم الدين الإسلامي السمحة.

كما تجدر الإشارة إلى أن جزء من هذه الهياكل الدينية يعتبر موروثا ثقافيا عالميا على غرار المساجد الموجودة بمختلف قصور منطقة وادي ميزاب والمصنفة هي الأخرى تراثا عالميا من طرف المنظمة الأممية للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" منذ 1982.

  • tebboune-investiture008
  • tebboune-investiture007
  • tebboune-investiture006
  • tebboune-investiture005
  • tebboune-investiture004
  • tebboune-investiture003
  • tebboune-investiture002
  • tebboune-investiture001
  • tebboune-investiture009
  •  tebboune-investiture012
  • tebboune-investiture010
  • tebboune-investiture012
  • tebboune-investiture011

دولـــي

    • فلسطين: وزراء خارجية العرب يؤكدون رفضهم لمخططات الضم

      أكدت الدول الأعضاء في الوفد الوزاري العربي المنبثق عن لجنة مبادرة السلام العربية, رفضها لضم الكيان الاسرائيلي لأي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة, محذرة  من خطر الضم الذي يعد خرقاً للقانون الدولي, وتقويضاً لحل الدولتين وكل الأسس التي قامت عليها العملية السلمية, والجهود المستهدفة تحقيق السلام العادل والشامل.

مـجـتـمـع

    • عضو لجنة الفتوى: شعيرة الأضحية لا تسقط بإلغاء موسم الحج

      أكد الدكتور محند إيدير مشنان عضو لجنة الفتوى بوزارة الشؤون الدينية في تصريح للقناة الإذاعية الوطنية ، أن الأضحية هي شعيرة من شعائر الإسلام ، داوم عليها الرسول صلى الله عليه وسلم ، إحياء لسنة سيدنا إبراهيم عليه السلام ،ولا تسقط بسبب إلغاء موسم الحج.

سـيــــاحـة

علوم وتـكـنـولـوجـيـــا

    • اكتشاف أكبر انفجار لنجم تم تسجيله على الإطلاق

      أعلن علماء فلك في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية أنهم اكتشفوا أكبر انفجار لنجم تم تسجيله على الإطلاق وأنه أقوى بعشر مرات من انفجار المستعر الأعظم (سوبرنوفا) العادي وأنه أسطع بنحو 500 مرة, وذلك حسب بحث نشر هذا الإثنين.

اقــتــصــاد

ثـقــافــة

صـحـــة

بـيـئـــــة

كـرة الـقـدم

ريـاضــــة

HORIZONS, VOTRE JOURNAL EN PDF

Hebergement/Kdhosting : kdconcept