طباعة

يتوجه 120 شخصا من فئات المسنين والمعوزين المتكفل بهم من طرف رئاسة الجمهورية, يوم غد الجمعة الى البقاع المقدسة لأداء مناسك الحج لموسم 2019 , حسب ما أكدته اليوم الخميس وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية.

وأوضحت السيدة الدالية لدى اشرافها رفقة وزيرة البيئة والطاقات المتجددة, فاطمة الزهراء زرواطي,على لقاء مع هؤلاء المتوجهين الى البقاع المقدسة, أن وزارة التضامن الوطني "حرصت على توفير كل شروط إنجاح هذه العملية و ضمان إقامة طيبة لهذا الوفد من الحجاج البالغ عددهم 120 شخصاً منهم 36 إمرأة تتراوح أعمارهم ما بين 60 و70 سنة".

وأضافت السيدة الدالية أن العملية "مست كل ولايات الوطني استفاد منها مواطنون من أسر محرومة أو محدودة الدخل وكذا مقيمون بدور الأشخاص المسنين التابعة للقطاع".

وأبرزت الوزيرة أن اقامة هذا الوفد من الحجاج بالبقاع المقدسة تدوم 31 يوما بما فيها يومي الذهاب والاياب, ويرافقهم ويؤطرهم فريق اداري وطبي يتكون من 7 أفراد مزودين بالعتاد الطبي اللازم والأدوية التي تستعمل للإسعافات الأولية".

وأكدت السيدة الدالية أن هؤلاء الحجاج " يستفيدون من معاش كامل خلال تأدية كافة المناسك بالبقاع المقدسة" علما أنهم "استفادوا من حقائب شخصية تحتوي على كل مستلزمات الحج", مضيفة أن مصالح الوزارة "عملت على المستوى المركزي والمحلي وبالتنسيق مع السلطات المحلية لجميع الولايات منذ أشهر على اتخاذ كل الإجراءات الإدارية والطبية لمرافقة هؤلاء الحجاج".