طباعة

احتضنت مدرسة تقنيات المعتمدية "الشهيد جيلالي بونعامة" بالناحية العسكرية الأولى بالبليدة اليوم الخميس الانطلاقة الرسمية لليوم الوطني للعدو للجيش الوطني الشعبي بمشاركة حوالي 2300 عداء من العسكريين والأفراد العسكريين الشبيهين.

وأشرف على إعطاء إشارة انطلاق هذه المنافسة الوطنية العسكرية, العميد قريش عمر, رئيس مصلحة الرياضات العسكرية بدائرة الاستعمال و التحضير لأركان الجيش الوطني الشعبي وذلك بعد الوقوف دقيقة صمت ترحما على روح الفقيد الفريق أحمد قايد صالح ينائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

وأكد العميد قريش في كلمة افتتاحية ألقاها بالمناسبة على "الحرص الدائم للقيادة العليا للجيش على تدعيم و تشجيع الممارسة الرياضية لكونها الركيزة الأساسية للتحضير القتالي للفرد العسكري" مضيفا أن "الرياضة العسكرية تهدف لمواصلة التحضير البدني و التقييم الدوري لميزات و قدرات المداومة والتحمل لضمان الجاهزية المستمرة و الدائمة للفرد العسكري".

وقال أن "تنظيم مثل هذه التظاهرات الرياضية العسكرية الجماهيرية على مستوى كافة التراب الوطني في بداية كل سنة بمشاركة واسعة من مختلف فئات الأعمار والرتب, يهدف للحث على ضرورة الاستمرارية في التدريب الرياضي لتطوير الكفاءات البدنية".

وجاءت نتائج هذا السباق الرياضي الذي جرى على مضمار مسافته حوالي 4 كلم في مختلف الفئات العمرية كالتالي:

الفئة من 18 إلى 25 سنة :بن جدو محمد أمين

الفئة من 26 إلى 30 سنة :بن عمارة علي رضا

الفئة من 30 إلى 40 سنة :عبد الهادي أحمد

الفئة من 40 سنة فما فوق: نموشي غاني

وفي سياق متصل احتضن المجمع الرياضي لمقر الناحية العسكرية الأولى نفس التظاهرة الرياضية حيث أشرف العميد سعد الدين بضياف, رئيس أركان الناحية العسكرية الأولى على انطلاق هذا السباق.

تجدر الإشارة, إلى أن نفس التظاهرة الرياضية نظمت اليوم بمختلف المدارس و مراكز التدريب والوحدات الكبرى و مؤسسات الإسناد و الوحدات القتالية التابعة لمختلف النواحي العسكرية عبر كافة التراب الوطني.