طباعة

أوقفت مصالح الدرك الوطني أربعة أشخاص يحتمل تورطهم في جريمة القتل التي وقعت سهرة الأربعاء إلى الخميس بمدينة القليعة بتيبازة, حسب ما علم من مصادر أمنية.

وتجري حاليا التحقيقات الأمنية مع الأشخاص المشتبه في تورطهم في جريمة القتل التي راح ضحيتها شاب يبلغ من العمر21 سنة بمدينة القليعة, حسب ذات المصادر.

ولقي الشاب مصرعه متأثرا بجروح خطيرة تعرض لها من طرف مجموعة أشخاص إثر شجار عائلي وقع بحي "سويداني بوجمعة", حسب ذات المصادر.

وتشير التحقيقات الأولية التي تحصلت عليها "وأج" أن الأمر يتعلق بشجار عائلي تطور إلى جريمة قتل عندما تعرض الشاب إلى طعنات باستعمال سلاح ابيض على مستوى الرأس والظهر ما تسبب له في جروح عميقة.

وتبقى تحقيقات مصالح الدرك الوطني متواصلة للإيقاع بالمتورطين في هذه الجريمة التي هزت الرأي العام المحلي.